منتدى شباب منية سندوب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 طفله تكتب رسائل الى الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو ديما
منياوى على حق
منياوى على حق


الإسم : ابو ديما
الإقامة : السعودية
نقاط التميز : 4498
عدد المشاركات : 1510
ذكر
العمر : 30
العمل : محاسب
تاريخ التسجيل : 04/10/2008

مُساهمةموضوع: طفله تكتب رسائل الى الله   الجمعة 26 فبراير 2010, 4:16 pm


تقول الام استيقظت مبكره كعادتى ..بالرغم من ان اليوم هو يوم اجازتى,صغرتى ريم كذلك,اعتادت على الاستيقاظ مبكرا
كنت اجلس فى مكتبتى مشغوله بكتبى واوراقى..
ماما ماذا تكتبين؟
اكتب رساله الى الله
هل تسمحين لى بقرائتها ماما؟؟
لا حبيبتى,هذه رسائلى الخاصه ولا احب ان يقرائها احد
خرجت ريم من مكتبتى وهى حزينه لكنها اعتادت على ذلك.. فرفضى لها كان باستمرار
مر على الموضوع عده اسابيع ذهبت ريم الى غرفتها ولاول مره وهى مرتبكه لدخولى ..يا ترى لماذا هى مرتبكه
ريم ..ماذا تكتبين
زاد ريم ارتباكها وردت :لا شىء امى.انها اوراقى الخاصه..
ترى ما الذى تكتبه ابنه التاسعه وتخشى ان اراه؟!!!!

اكتب رسائل الى الله كما تفعلين
قطعت كلامها فجأه وقالت:ولكن هل يتحقق كل مانكتبه ماما؟
طبعا يا ابنتى فإن الله يعلم كل شىء...
لم تسمح لى ريم بقراءه ماكتبت,فخرجت من غرفتها واتجهت الى غرفه زوجى المقعد"راشد"
كى اقرأ له الجرائد كالعاده كنت اقرا الجريده وذهنى شارد مع صغيرتى ,فلاحظ راشد شرودى ..ظن بأنه سبب حزنى.. فحاول اقناعى بأن أجلب له ممرضه..كى تخفف على هذا العبىء
يا الهى لم ارد ان يفكر هكذا..فحضضنت رأسه وقبلت جبينيه الذى طالما تعب وعرق من اجلىانا وابنته ريم..يحسبنى سأحزن من أجل ذلك..وأوضحت له سبب حزنى وشرودى..
ذهبت ريم الى المدرسه, وعندما عادت كان الطبيب فى البيت فهرعت لترى والدها المقعد وجلست بقربه تواسيه بمداعباتها وهمساتها الحنونه.
وضح لى الطبيب سوء حاله راشد وانصرف,تناسيت ان ريم ماتزال طفله,ودون رحمه صارحتها ان الطبيب اكد لى ان قلب والدها الكبير الذى يحمل لها كل هذا الحب بدأ يضعف كثيرا وانه لن يعيش لآكثر من ثلاث اسابيع,انهارت ريم ,وظلت تبكى وتردد:لماذا يحصل كل هذا لبابا؟لماذا
ادعى له بالشفاء ياريم ,يجب ان تتحلى بالشجاعه ,ولا تنسى رحمه الله,انه القادر على كل شىء..فأنت ابنته الوحيده.. انصتت ريم الى امها ونسيت حزنها وداست المها وتشجعت وقالت:لن يموت أبى.
فى كل صباح تقبل ريم خد والدها الدافىء ولكنها اليوم عندما قبلته نظرت االيه بحنان وتوسل وقالت:ليتك توصلنى يوما مثل صديقاتى فغمره حزن شديد فحاول اخفاؤه وقال:ان شاء الله سيأتى يوما واوصلك فيه ياريم..وهو واثق ان اعاقته لن تكمل فرحه ابنته الصغيره
اُوصلت ريم الى المدرسه وعدت الى البيت ,وغمرنى فضول لارى الرسائل التى تكتبها ريم الى الله وبحثت فى مكتبتها ولم اجد شىء..وبعد بحث طويل لا جدوى..ترى اين هى؟؟؟!!!
ترى هل تمزقها بعد كتبتها
ربما يكونهنا..لطاما احبت رين هذا الصندوق وطلبته منى مرارا فأفرغت ما فيه واعطيتها الصندوق..يا الهى انه يحوى رسائل كثيره..وكلها الى الله!
يارب... يموت كلب جارنا سعيد لانه يخفينى!!
يارب.. قطتتنا تلد كثيره..لتعوضها على قططها التى ماتت
يارب..ينجع ابن خالتى الانى احبه
يارب.. تكبر ازهارنا لآقطف كل يوم زهررررره واعطيها لمعلمتى!!
والكثير من الرسائل الاخرى وكلها بريئه
ومن اظرف الرسائل التى قرأتها تقول يارب ..كبر عقل خادمتنا لانها ارهقت امى

يا الهى كل الرسائل مستجابه,لقد مات كلب جارنا سعيد منذ اسبوع
قطتنا أصبح لديها صغارا ,ونجح احمد بتفوق.وكبرت ازهارنا وريم تأخذ كل يوم زهره الى معلنتها

يا الهى لماذا لم تدعو ريم ليشفى والدها ويرتاح شردت كثيرا ليتها تدعوا له..ولم يقطع شرودى الا رنين الهاتف, ردت الخادمه ونادتنى سيدتى..المدرسه
المدرسه ما بها ريم؟؟؟هل فعلت شىء
أخبرتنى ان ريم وقعت من الدور الرابع..وهى تطل من الشرفه عندما كانت فى طريقها الى منزل معلمتها الغائبه لتعطيها الزهره..ووقعت ريم آآآآآآآآآآآآآآه آآآآآآآآآه
كانت الصدمه قويه جدا لم اتحملها انا ولا راشد..ومن شده صدمته أصابه شلل فى لساته
فمن يومها لا يستطيع الكلام

لماذا ماتت ريم؟؟لا استطيع استيعاب فكرة وفاة ابنتى الحبيبه

كنت أخدع نفسى بالذهاب كل يوم الى مدرستها كأنى اوصلها’ أتذكر رنين ضحكاتها التى تملأعلينا البيت بالحياه..مرت سنوات على وفاتها..وكأنه اليوم ...ومازال راشد حزينا لا يتكلم
فى صباح يوم بعد 5شهور من وفاه ريم حائت الخادمه وهى فزعه تقول!انها سمعت صوت صادر من غرفه ريم..يا الهى هل يعقل ريم عادت؟؟هذا جنون..

انتى تتخيلين..لم تطأقدم هذه الغرفه منذ ان ماتت ريم
أصر راشد على ان اذهب وارى ماذا هناك
جلست ابكى وابكى..ورميت نفسى على سريرها ’انه يهتز..أه تذكرت

قالت لى مرارا انه يهتز ويصدر صوتا عندما تتحرك’ ونسيت ان أجلب النجار ككى يصلحه لها..ولكن لا فائده الان..
لكن ما الذى اصدر الصوت... نعم انه صوت اللوحه التى زينت بأيات الكرسى التى كانت تحرص ريم على قراءتها كل يوم حتى حفظتها ..وحين رفعتها كى اعلقها وجدت ورقه بحجم البرواز وضعت خلفه!!
يا الهى انها احدى الرسائل ..ياترى مالذى مكتوب فى هذه الرساله بالذات
ولماذا وضعتها ريم خلف الايه الكريمه
وما الذى مكتوب فيها
يارب.................يارب................ياربى...ا موت انا ويعيش باباب ..اموت انا ويعيش بابا...اموت انا ويعيش بابا
من يفعل ذالك ليسوا الامن هم اصحاب القلوب الكبيره
يموتون ليحى غيرهم
وهل تعلمون جميعا ان هناك من يحترق ليحى الناس؟ ومن يموت لتحى الامه
نعم امامهم محمد صلى الله عليه وسلم

"لعلك باخع نفسك الايكونوا مؤمنين"
لعلك تقتل نفسك من الحزن والهم بسبب عدم ايمانهم
ولكن من هؤلاء من يقضى نحبه فيكافاه الله بالحياه الدائمه
ولا تحسين الذين قتلوا فى سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
طفله تكتب رسائل الى الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب منية سندوب :: أفكار وأقلام :: مواضيع متنوعة-
انتقل الى: