منتدى شباب منية سندوب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 طلاق sms عالموضة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو ديما
منياوى على حق
منياوى على حق


الإسم : ابو ديما
الإقامة : السعودية
نقاط التميز : 4498
عدد المشاركات : 1510
ذكر
العمر : 30
العمل : محاسب
تاريخ التسجيل : 04/10/2008

مُساهمةموضوع: طلاق sms عالموضة   الثلاثاء 16 فبراير 2010, 4:38 pm



أثار الطلاق الإلكتروني جدلاً كبيراً بين مؤيِّد ومعارض، فالبعض يؤكّد ضرورة تفوّه الزوج بالطلاق حتى تسمعه الزوجة، أما الطلاق الكتابي، فيجب أن يكون واضحاً في العنوان والصياغة حتى تتحقق الزوجة منه.


البعض الآخر يؤكّد أن اتخاذ القرار بالطلاق ما هو إلا نيّة وطالما أن النيّة توافرت لدى الزوج فقد وقع الطلاق شرعاً ولكنه لم يقع قانوناً والسبب في ذلك يرجع لتعدد أساليب الغش والخداع باستخدام الوسائل الإلكترونية.




ما رأيك بأستخدام الازواج الطلاق عبر الرسائل القصيرة sms
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تيمو
منياوى على حق
منياوى على حق


الإقامة : مش فارقه
نقاط التميز : 2232
عدد المشاركات : 1069
ذكر
العمر : 28
تاريخ التسجيل : 10/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: طلاق sms عالموضة   الثلاثاء 16 فبراير 2010, 7:19 pm


حلوه الجواز والطلاق عن طريق الموبايل
وبالمره بقى الخلفه عن طرق الموبايل برده ولا ايه دا ناس فاضيه يا عم
تقبل مرورى







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sleepingbeauty
مشرفة سابقة
مشرفة سابقة


نقاط التميز : 3973
عدد المشاركات : 1529
انثى
العمر : 116
العمل : لست مجبوراً أن أفهم الأخرين من أنا ..!! فمن يمتلك مؤهلات العقل والإحساس
تاريخ التسجيل : 19/10/2009

مُساهمةموضوع: رد: طلاق sms عالموضة   الثلاثاء 16 فبراير 2010, 9:16 pm

أكد الدكتور أيمن خليل: أن الطلاق يقع سواء كان باتصال عبر الهاتف أو من خلال رسالة sms من الجوال ، أرسلها الزوج إلى زوجته ، حيث يترتب علي تلك المكالمة أو الرسالة انتهاء العلاقة الزوجية بينهما ، مستدلا بإجماع أهل العلم على أن الطلاق يقع بالكتابة المستبينة الواضحة البينة .

و خلال رده على سؤال إحدى المشاهدات من خلال برنامج فتاوى الرحمة والتي قالت: إن زوجها تلفظ بالطلاق ثلاث مرات عبر الهاتف ثم تراجع متسائلة : هل يقع الطلاق؟ .

قال خليل: إن التلفظ بالطلاق ثلاث مرات ينتج عنه وقوع الطلاق ولا يجوز بعد ذلك للزوجين أن يتراجعا ، بل ويجب أن يتفرقا من فورهما .

وأوضح خليل: أنه بعد حلف الزوج بالطلاق ثلاثا فإنه لا يحل للزوج والزوجة أن يتعاشرا لقوله تعالى : ( تلك حدود الله ) ، مبينا: أنه يحرم على الزوجة أن تعيش معه ويحرم عليها أن ترجع إليه إلا إذا تزوجت برجل آخر من غير اتفاق ثم مات هذا الرجل ، وشاءت بعد ذلك أن ترجع إلى زوجها السابق بعقد جديد فلا تثريب عليهما ، محذرا من حدوث ذلك بالاتفاق والتواطؤ ، مؤكدا على أن العقد في مثل تلك الحالات يكون غير صحيح ، حيث لا يجوز لهما أن يتراجعا .
ويتفق مع الرأي السابق الدكتور أسامة السيد عبد السميع أستاذ الفقه المقارن فى كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر، حيث يقول: إن الطلاق سواء عن طريق الرسائل أو عن طريق الهاتف الجوال أو حتى بالاتصال الهاتفي أو بالبريد الالكتروني، يقع ويكون صحيحا إذا ما قام به الزوج بنفسه، وذلك لأن الطلاق يختلف عن توثيق عقود الزواج. فالطلاق يصدر عن الفرد نفسه، فمن الممكن أن يتم عن طريق الإنترنت أو الهاتف الجوال، لكنه يحتاج إلى توثيق لتتحقق الزوجة من طلاقها، حتى إذا أرادت أن تتزوج من آخر يكون معها دليل طلاقها، فإذا أنكر الزوج عملية الطلاق التي تمَّت عبر رسائل الهاتف الجوال أو الإنترنت تكون الورقة الموثقة والمرسلة بطريق الإنترنت هي إثبات عملية الطلاق، موضحا أن الطلاق يقع بالعبارة أو الإشارة ما دامت الزوجة كانت متأكدة أن الذي طلقها هو زوجها. وأشار إلى أن شبكة الإنترنت والرسائل عبر الهاتف الجوال ليست إلا وسائل اتصال حديثة، مثلها مثل البريد والهاتف وغيرهما، مؤكدا أن اعتراف الزوج بإرساله الرسالة المتضمنة للطلاق، وتسلُّم الزوجة لها يؤكد وقوع الطلاق صحيحا. الا أن الدكتور محمد أبو ليلة أستاذ الدراسات الإسلامية باللغة الانجليزية في جامعة الأزهر، يرى أن الطلاق عبر رسائل الجوال أو البريد الإلكتروني قد يدخله كثير من الغش والخداع والمكائد، ولذا فإن ترك هذه الوسيلة غير المضمونة أولى. ويرفض الدكتور أبو ليلة استخدام البريد الإلكتروني أو رسائل الهاتف الجوال لإبلاغ الزوجة بالطلاق، حيث يمكن لأي شخص أن يوقع الفتنة بين الزوجين بإرساله رسالة تحمل الطلاق لزوجة من دون علم زوجها. فضلا عن ذلك يرى الدكتور أبو ليلة ضرورة الإشهاد، مضيفا أن الطلاق لا بد أن يتم على مراحل كما ذكر القرآن الكريم «فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها».. فهل الزوج الذي يطلق زوجته عبر وسائل التكنولوجيا الحديثة يكون قد أعطى الفرصة للحكام أن يتدخلوا للإصلاح بين الزوجين؟ أم أن الزوج قد استخف بهذه العلاقة التي سماها الله عز وجل «ميثاقا غليظا».
ومن جانبه، يرى الدكتور أحمد عبد الرحيم السايح الاستاذ في كلية أصول الدين بجامعة الازهر في القاهرة، عدم وقوع الطلاق بالوسائل التكنولوجية الحديثة، سواء كانت الانترنت أو رسائل الهاتف الجوال؛ وذلك لأن الطلاق في الإسلام هو أبغض الحلال عند الله، فضلا عن أنه يتم على مراحل كما أمر به القرآن الكريم في قول الله تعالى «..واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن»، هذه المراحل الثلاث تتبعها المرحلتان الرابعة في قوله تعالى «فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها»، والخامسة في قوله تعالى «وإن عزموا الطلاق» وهى مرحلة الطلاق الفعلي. فالطلاق عن طريق وسائل التكنولوجيا الحديثة لا صلة له بهذه المراحل وهو غير مشروع، بل هو من بدع التكنولوجيا الحديثة وغير مأمون العواقب. وبالتالي يجب على المسلمين الامتناع عن العبث بحياة الأسر عن طريق هذه التكنولوجيا











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
طلاق sms عالموضة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب منية سندوب :: أفكار وأقلام :: مواضيع متنوعة-
انتقل الى: