منتدى شباب منية سندوب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تربص اليهود بقطاع غزة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عين
منياوى جديد
منياوى جديد


نقاط التميز : 70
عدد المشاركات : 22
ذكر
العمر : 66
تاريخ التسجيل : 09/10/2009

مُساهمةموضوع: تربص اليهود بقطاع غزة   الجمعة 15 يناير 2010, 9:58 pm

تقرير قدم الى اوباما حول تزايد احتمال شن عملية عسكرية
على القطاع ..اسرائيل : تنظيم القاعدة يرى في غزة موطئ قدم في الشرق الاوسط


الناصرة \ تشير بعض التخمينات الاستخبارية
الصادرة في مطلع عام 2010 الحالي، والذي لم تمض منه سوى بضعة ايام، الى
احتمالات ان يشهد قطاع غزة عملية عسكرية جديدة، على غرار عملية (الرصاص
المسكوب) التي سبق ان نفذتها القوات الاسرائيلية في مطلع عام 2009 الماضي.
تقول المعلومات، كما افادت التقارير الصحافية الاسرائيلية انّ الخبير
الامريكي، بروس رايديل، قد قدم تقريرا للادارة الامريكية، وتحديدا للرئيس
الامريكي باراك اوباما، تطرق فيه الى النقاط الآتية: يوجد احتمال متزايد
بأن تندلع حرب اسرائيلية -فلسطينية جديدة ضد قطاع غزة، وذلك بسبب الخلايا
الجهادية التي بدأت تتجمع وتتمركز في قطاع غزة.
ثانيا: توجد العديد من السيناريوهات التي تتضمن انطلاق الشرارة الاولى
لاندلاع هذه الحرب، منها على سبيل المثال لا الحصر، قيام هذه الخلايا
الجهادية باستهداف الاسرائيليين الموجودين في المناطق المحيطة بالقطاع،
وتحديدا على طول امتداد حدود اسرائيل-قطاع غزة، او المناطق البحرية
المواجهة للقطاع.
علاوة على ذلك فقد اشار تخمين بروس رايديل، الى ان الخلايا الجهادية التي
بدات تتجمع وتتمركز في قطاع غزة، عند قيامها بأي استهداف ضد الاسرائيليين،
يمكن ان تقتل بعض الجنود. يشار الى انّ هذه التقديرات تتماشى مع رؤية
المخابرات الاسرائيلية التي تزعم بانّ تنظيم القاعدة بدأ يتغلغل منذ سيطرة
حماس على الحكم في تموز (يوليو) من العام 2007 على مقاليد الحكم في قطاع
غزة.
وبحسبه، ما هو اكثر خطورة قد يتمثل في قيام عناصر هذه الخلايا بغارة عابرة
لحدود القطاع تسفر عن اعتقال جندي اسرائيلي، بما قد يؤدي الى وجود شليط
جديد تحت قبضة هذه الخلايا، وهو ما لن تستطيع اسرائيل ان تتحمله هذه المرة،
في ظل رئيس الوزراء الليكودي بنيامين نتنياهو، الذي سيسعى لاستغلال وتوظيف
الوضع الجديد بما قد يؤدي الى اشعال حريق اكبر، وعلى وجه الخصوص اذا ادركت
حكومة الليكود - اسرائيل بيتنا بأن هذا الحريق قد يشكل مخرجا جديدا.
وتابعت التقارير الصحافية الاسرائيلية قائلة انّه خلال الفترة الممتدة من
لحظة صعود حركة حماس لجهة اكمال سيطرتها على القطاع، تواترت المزيد من
التقارير والتسريبات التي سعت الى التأكيد على تزايد العناصر الجهادية في
القطاع. وكان من ابرز هذه التسريبات، المزاعم التي قالت بان بعض الاطراف
الاصولية السلفية تعمل لجهة نشر المزيد من الخلايا السلفية - الجهادية في
مناطق جنوب قطاع غزة، لموازنة نفوذ حركة حماس التي تمركزت في شمال القطاع.
وبرغم عدم الاهتمام بهذه المعلومات، فقد جاءت تطورات الوقائع والاحداث
اللاحقة وهي تتضمن قيام احد زعماء الجهاديين بالاعلان في خطبة الجمعة بأحد
مساجد جنوب قطاع غزة عن قيام الامارة الاسلامية في القطاع، الامر الذي ادى
الى دخول انصاره في اشتباك مسلح مع عناصر حركة حماس، والتي سعت من خلال ذلك
الى التاكيد مجددا على كامل سيطرتها على شمال ووسط وجنوب القطاع.
بالاضافة الى ما ذكر آنفا، فقد اشارت بعض التسريبات الى وجود عملية تبادل
معلومات واسعة النطاق تشترك فيها: وكالة المخابرات المركزية الامريكية-
جهات الموساد الاسرائيلي - المخابرات المصرية - المخابرات الاردنية -
المخابرات السعودية - المخابرات اليمنية - اضافة الى المخابرات
الباكستانية، وقد اسفرت عملية تبادل المعلومات هذه عن النقاط الآتية: وجود
حركة عناصر جهادية بين المسرح الباكستاني ومسرح قطاع غزة. وجود عمليات تسلل
مستمرة ومنظمة لداخل القطاع بواسطة العناصر الجهادية - السلفية السعودية.
واضافت التسريبات، بان تنظيم القاعدة، الذي ظلت مراكز رئاساته تتمركز في
المناطق الشمالية من الحدود الافغانية - الباكستانية، قد نجح مؤخرا في نقل
هذه المراكز الى منطقة بلوشستان الباكستانية المجاورة للحدود الباكستانية -
الايرانية. حاليا، يسعى تنظيم القاعدة باتجاه تعزيز وجود رئاساته في بعض
المناطق اليمنية، والمناطق الصومالية التي تسيطر عليها حركة شباب
المجاهدين، التي تشكل الذراع الصومالية للقاعدة، وبرغم ازدحام جدول اعمال
تنظيم القاعدة، فمن المتوقع ان يتولى تنظيم القاعدة اهتماما اكبر بالسعي
لايجاد موطئ قدم في منطقة شرق المتوسط، وبرغم الاخفاق الذي مني به تنظيم
القاعدة في الساحة اللبنانية. وبالتالي فمن المتوقع ان يسعى التنظيم
لاستغلال الفرصة التي اصبحت تلوح امامه في قطاع غزة، خاصة وانها ستوفر له
موطئ قدم لجهة استهداف الاسرائيليين، والنظامين المصري والاردني، اضافة الى
الاطراف الفلسطينية المهادنة لاسرائيل.
وتشير التقارير والتسريبات ايضا الى انّ كل تصريحات زعيم القاعدة اسامة بن
لادن، ونائبه ايمن الظواهري تؤكد على ان التمركز في منطقة الشرق الاوسط، هو
حلم القاعدة الاول، لجهة الربط بين مشروع اقامة الامارة الاسلامية، ومشروع
تحرير القدس، اما بالنسبة لنجاح تنظيم القاعدة في تحقيق التمركز في قطاع
غزة، فهو امر يصعب تاكيده او نفيه، وذلك بسبب استمرار سيطرة حركة حماس على
قطاع غزة، بسبب تفوقها العسكري والمعنوي داخل القطاع. اما السبب الثاني فهو
عدم قدرة حماس على فرض سيطرة كاملة، لان دعم السكان المحليين في القطاع هو
الذي يحدد في نهاية الامر من هو الذي سوف يسيطر.

القدس العربي
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تربص اليهود بقطاع غزة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب منية سندوب :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: