منتدى شباب منية سندوب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علوم(2) اعدادى علم الكمياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
geshesheta
منياوى متميز
منياوى متميز


الإسم : geschishta
الإقامة : منية سندوب
نقاط التميز : 1611
عدد المشاركات : 532
ذكر
العمر : 36
العمل : مدرس
تاريخ التسجيل : 01/01/2010

مُساهمةموضوع: علوم(2) اعدادى علم الكمياء   الإثنين 04 يناير 2010, 5:49 pm

*المعادلة الكيميائية : هي طريقة مختصرة توضح التفاعل الكيميائي .

* أسس كتابة المعادلة الكيميائية :

1 - معرفة الرموز والصيغ الكيميائية للعناصر أو المجموعات الذرية وتكافؤاتها .

2 - معرفة المصطلحات الكيميائية .

(g) غاز ، (L) سائل ، (aq) محلول مائي ، (conc.) حمض مركز ، (dil.) حمض مخفف ، (cat.) عامل حفز .

3 - معرفة المواد الداخلية في التفاعل والناتجة عنة .

4 - أن تكون المعادلة موزونة .


dil

* قواعد ثابتة عند كتابة المعادلات .


1 - فلز ( يسبق الهيدروجين في السلسلة الكهروكيميائية ) + حمض ملح الحمض






Zn + H2 SO4 Zn SO4 + H2
dil









2 - حمض + قاعدة ملح الحمض + H2O

أكسيد فلز هيدروكسيد (قلوي) * كل القلويات قواعد وليس كل القواعد قلويات .




Al2O3 + HCL AlCl3 + H2O





NaOH + HCL NaCl + H2O








3 - حمض + كربونات (بيكربونات ) ملح الحمض + H2O + CO2




+ HCL NaCl + H2O+ CO2
Na2 CO3 كربونات صوديوم



Na HCO3 بيكربونات صوديوم




Na CL + Ag NO3 Na No + Ag CL
4 - ملح حمض + ملح حمض أخر تبادل مزدوج



العدد الذرى : عدد البروتونات الموجبة داخل نواة الذرة أو عدد الالكترونات السالبة تدور حول النواة – ويكتب أسفل يسار العنصر .

عدد الكتلة : مجموع أعداد البروتونات والنيوترونات داخل النواة ويكتب أعلى يمين العنصر .




23

Na

11
مثال : الصوديوم العدد الكتلي

العدد الذرى

س : ما مكونات ذرة الصوديوم ؟

الباب الأول

بنية الذرة

تطورات النظرة إلى الذرة مع مرور السنين وتقدم العلوم والأبحاث وفق المراحل التالية :

1 - فروض نظرية ( دالتون ) : 1803 (ذرة دالتون)

أ - تتكون المادة عن دقائق صغيرة جداً تسمي الذرة

ب – الذرات تختلف من عنصر لعنصر آخر .

جـ- ذرات العنصر الواحد متشابهة 0

د – كل عنصر يتكون من ذرات مصمتة متناهية الصفر غير قابلة للتجزئة 0

أشعة المهبط : أكتشف عام 1897 نتيجة تجارب أجريت على التفريغ الكهربي خلال الغازات

( أ ) الغازات في الظروف العادية (ضغط ـ حرارة) عازلة الكهرباء .

· إذا حدث تفريغ لأنبوبة زجاجية من الغاز يقل ضغط الغاز فيها 01و – 001و مم / زئبق فيصبح الغاز موصلاً للكهرباء ( بشرط أن يتعرض لفرق جهد مناسب ) .

· إذا زاد فرق الجهد إلى000 10 فولت ينطلق سيل من الأشعة غير المنظورة من المهبط مسببة وميض لجدار الأنبوبة وتسمى أشعة المهبط .

جهد كهربى






اشعة الكاثود غاز تحت ضغط منخفض



انود (+) مضخة تفريغ كاثود(-)



(ب) خواص أشعة المهبط

1 – دقائق مادية صغيرة 2 – تسير في خطوط مستقيمة

3 – لها تأثير حراري 4 – تتأثر بالمجالين الكهربي والمغناطيسي

5 – لا تختلف في سلوكها أو طبيعتها بإخلاف مادة المهبط أو نوع الغاز ( مما يثبت أنها تدخل

في تركيب جميع المواد )

2 - فروض نظرية (طومسون) : 1897 (ذرة طومسون)
من التجارب السابقة أستنتج طومسون : أن الذرة تتكون من جسم كروى مصمت من
الكهرباء الموجبة مطمور بداخلها عدد من الإلكترونات السالبة يكفي لجعل
الذرة متعادلة كهربياً .


3 - فروض نظرية (رذرفورد) : 1911 (ذرة رذرفورد) ( أول تصور للذرة على أسس تجريبية )

أجرى العالمان جيجر و مارسيدن تجربة رذرفورد المعملية بناء على إقتراح رذرفورد بواسطة الجهاز بالشكل الآتي :











الخطوات :

1 – السماح لجسيمات الفا أن تصدم باللوح المعدني المبطن بكبريتيد خارصين (علل)( يعطي وميض عند مكامن الاصطدام بجسيمات الفا )

2 – تمكن من تحديد مكان وعدد جسيمات الفا المصطدمة باللوح المعدني ( من الومضات التي تظهر علية )

3 – تم وضع صفحة دقيقة من الذهب تعترض مسار جسيمات الفا .

المشاهدة :

1 – معظم جسيمات الفا ظهر أثرها في نفس المكان الأول قبل وضع صفيحة الذهب .

2 – نسبة قليلة جداً من جسيمات الفا لم تنفذ من صفيحة الذهب وارتدت عكس مسارها وظهرت على الجانب الأخر من اللوح (علل ).

3 – ظهور بعض الومضات على جانبي الموضع الأول .

الاستنتاج :

1 – معظم الذرة فراغ ( ليست كرة مصمتة كما صورها " دالتون و طومسون" ).

2 – وجود جزء كثافته كبيرة بالذرة ويشغل حيز صغير أطلق عليه نواة الذرة يحمل شحنة مشابة لشحنة جسيمات الفا الموجبة . ( لذلك تنافرت معه )

3 – كتلة الذرة تتركز في هذا الجزء الكثيف ( النواة ) .

فروض نظرية "رذرفورد" لتركيب الذرة .

1 - الذرة متناهية الصغر معقدة التركيب .

2 - الذرة تشبة المجموعة الشمسية حيث تتركب من :-

( أ ) النواة ( مركزية الوضع مثل الشمس ) (ب) الإلكترونات (تدور حول الذرة مثل الكواكب)

3 - الذرة معظمها فراغ ليست مصمتة (علل) (حجم النواة صغير جدً بالنسبة لحجم الذرة – توجد مسافات شاسعة بين النواة والمدارات الإلكترونية)

4 - كتلة الذرة مركزة في نواتها (علل) (كتلة الإلكترونات ضئيلة جداً إذا قورنت بكتلة النواة)

5 - شحنة الذرة نوعان ( أ ) موجبة على النواة (ب) سالبة على الإلكترونات

6 - متعادلة كهربائياً (علل)(عدد الشحنات السالبة على الإلكترونات يساوى عدد الشحنات الموجبة على النواة)

7 - الإلكترونات ( أ ) كتلتها صغيرة جداً إذا قورنت بكتلة النواة (ب) تحمل شحنات سالبة

(ج ) تدور حول النواة بسرعة كبيرة جداً في مدارات خاصة .

( د ) ينشأ عن دورانها قوى طرد مركزية .

8 -ثبات الذرة (علل)( أ ) توجد قوى متبادلة بين الشحنات السالبة على الإلكترونات والموجبة علىالنواة

(ب) توجد قوى طرد مركزى ثابتة عن سرعة دوران الإلكترونات على النواة 0

(ج ) تساوى القوتان في المقدار وتضادهما في الاتجاه يؤدى إلى ثبات الذرة .

نظرية ( ماكسويل ) : إذا
تحرك جسم مشحون بشحنة كهربية في مدار دائري فأنه يفقد جزء من طاقته
تدريجية بانبعاث إشعاعات . مما ينتج عنه صغر نصف القطر لمدار الجسيم
المتحرك تبعاً لنقص طاقته وبالتالي سرعته .


الاعتراض على النموذج الذرى لرذرفورد : (
تعارض بين قوانين الميكانيكا الكلاسيكية وتصور رذرفورد ) بتطبيق نظرية (
ماكسويل ) على حركة الإلكترون في نموذج ( رذرفورد ) تكون الإلكترونات
المتحركة في حالة إشعاع مستمر وبالتالي يقل نصف قطر المدار تدريجياً -
فيتخذ الإلكترون مساراً حلزونياً إلى أن يسقط في النواة – وهذا مخالف
للواقع . (حيث يتلاشي الذرى والشحنات الكهربية)






نظرية ( بور ) : 1913 ( فروض نظرية بور )

الطيف الذرى وتفسيره (طيف الانبعاث للذرات أستحق عليه جائزة نوبل 1922)

1 – عند تسخين الغازات أو أبخرة المواد ( تحت ضغط منخفض إلى درجات حرارة علية أو بشرارة كهربية ) تشع ضوءاً .

2 – بفحص هذا الضوء بمطياف نجده مكون من عدد من الخطوط الملونة تسمي خطوط الطيف الخطي .

3 – للتجربة وجد أن الطيف الخطي لأي عنصر هو خاصية أساسية مميزة له حيث لا يوجد عنصران لهما نفس الطيف الخطى .

ملاحظات :

( أ ) الطيف الخطى يشبه بصمة الأصابع تختلف من شخص إلى آخر .

(ب) بدراسة الطيف الخطى للشمس وجد أنها تتكون أساساً وجد أنها تتكون أساسا من غازى الهليوم و الهيدروجين .

(ج)بدراسة طيف الانبعاث الخطى لذرات الهيدروجين تمكن بور من وضع نموذجه الذرى .

الأسس التي بني عليها بور نموذجه لتركيب الذرة :

1 - نموذج رذرفورد لتركيب الذرة .

2 - دراسة السلاسل الطبيعية ( الطيف الخطي ) لذرة الهيدروجين .

3 - النظرية الكمية لبلانك .

أولاً : فروض رذرفورد لتركيب الذرة :

1 - توجد نواة موجبة الشحنة في مركز الذرة .

2 - عدد الشحنات السالبة التي تحملها الإلكترونات تساوى الموجبة التي تحملها البروتونات داخل النواة .

3 - أثناء دوران الإلكترون حول النواة تنشأ قوى طرد مركزية تعادل قوى جذب النواة للإلكترونات .



ثانياً : الفروض التي أضافها بور :

1 - تتحرك الإلكترونات حركة سريعة حول النواة دون أن تكتسب أو تفقد أي قدر من الطاقة .

2
- تدور الإلكترونات حول النواة في عدد من مستويات الطاقة المحددة والثابتة
وتعتبر الفراغات بين المستويات منطقة محرمة تماماً لدوران الإلكترونات .


3
- لكل مستوى قدر معين من الطاقة . تزيد طاقة المستوى كلما زاد نصف قطرة (
أي بعدة عن النواة ) . ويعبر عن طاقة المستوى بعدد صحيح يسمي
عدد الكم الرئيسي ( n) ويأخذ القيم 1 ، 2 ، 3 ، ....... إلى مالا نهاية .

4 - عدد مستويات الطاقة الأساسية لأثقل الذرات وهي في الحالة المستقرة سبعة مستويات يرمز لها بالرموز

Q , P , O , N , M , L , K

1 2 3 4 5 6 7 عدد الكم الرئيسي










في الحالة المستقرة :

5 - يكن الإلكترون في أقل مستويات الطاقة المتاحة (ماذا يحدث عند إثارة الذرة بالحرارة أو التفريغ الكهربي؟

في حالة الإثارة : يكتسب
الإلكترون قدراً معيناً من الطاقة يسمى ( كم أو كوانتم ) بالتسخين
أوبالشرارة الكهربية فإنه ينتقل (مؤقتاً) إلى مستوى طاقة أعلى.(ماذا يحدث
للإلكترون عندما يثار ؟) نتيجة لعدم استقرار الإلكترون في المستوى المثار
إلية فإنه يعود لمستواه الأصلي ويفقد كم الطاقة المكتسب على هيئة إشعاع من
الضوء له طول موجي وتردد مميز . (ماذا يحدث للإلكترون عندما يفقد الطاقة
المكتسبة ؟)


ملاحظات :

1 - الكم أو الكوانتم : هو مقدار الطاقة المكتسبة أو المنطلقة عندما ينتقل إلكترون من مستوى طاقة إلى مستوى طاقة آخر . س : ما المقصود بالكم (الكوانتم) ؟

2
- لا ينتقل الإلكترون من مستواه إلى مستوى طاقة آخر إلا إذا كانت كمية
الطاقة المكتسبة أو المفقودة مساوية لفرق الطاقة بين المستويين أي كماً و
أحداً .


3 - طاقة المستويات الأساسية تتزايد كلما بعدنا عن النواة .

4
- الفرق في الطاقة بين المستويات الأساسية ليس متساوياً . يقل تدريجياً
كلما بعدنا عن النواة وعلية فالكم من الطاقة اللازم لنقل الإلكترون بين
المستويات المختلفة ليس متساوياً .


(علل: إختلاف مقدار الطاقة اللازمة لنقل الإلكترون بين المستويات؟ )



أوجه نجاح النموذج الذرى لـ ( بور ) :

1 - نجح في تفسير خطوط الطيف لذرة الهيدروجين .

2 - أدخلت النظرية فكرة الكم في تحديد طاقة الإلكترونات في مستويات الطاقة المختلفة .

3 - أكدت النظرية أن الإلكترونات أثناء دورانها حول النواة في حالتها المستقرة لا تشع طاقة وبالتالي لا تسقط داخل النواة .

س : وضح كيف أمكن لبور أن يوفق بين نموذج رذرفورد ونظرية ماكسويل ؟

قصور النموذج الذرى لـ ( بور ) :

1 - فشل في تفسير أطياف العناصر الأثقل من الهيدروجين .

2 - أعتبر الإلكترون جسيم مادي سالب وأهمل الخواص الموجبة له .

3 - أفترض أنه يمكن تحديد مكان وسرعة الإلكترون معاً بكل دقة في أي لحظة . وهذا مستحيل

4
- أفترض أن الذرة مسطحة باعتبار أن الإلكترون جسيم يتحرك في مسار دائري
مستوى وثبت فيما بعد أن الذرة لها الاتجاهات الفراغية الثلاثة .
أسس النظرية الذرية الحديثة



قامت النظرية الحديثة بإجراء بعض التعديلات على نموذج ( بور ) للذرة وهي ثلاثة :

(1) الطبيعة المزدوجة للإلكترون ( دي برولي )

(2) مبدأ عدم التأكد (هايزنبرج)

(3) المعادلة الموجيه (شرودنجر)

2 - مبدأ عدم التأكد (هايزنبرج)


باستخدام ميكانيكا الكم توصل إلى أنه يستحيل عملياً تحديد مكان وسرعة
الإلكترون معاً وإنما محتمل بقدر صغير أو كبير وجود الإلكترون في هذا
المكان أو ذاك .


3 - المعادلة الموجيه (شرودنجر) (تصور شرودنجر لمفهوم الأوربيتال)

تمكن شرودنجر من وضع المعادلة الموجيه التي يمكن تطبيقها على حركة الإلكترون في الذرة وبحلها يمكن إيجاد ما يلي :

( أ ) عدد مستويات الطاقة المسموح بها في الذرة .


(ب) تحديد مناطق الفراغ حول النواة التي يزيد فيها احتمال تواجد
الإلكترونات في كل مستوى طاقة . فاستخدمت كلمة ( أوربيتال ) للتعبير عن
احتمال تواجد الإلكترون في منطقة ما من الفراغ حول النواة بدلاً من المدار
الثابت بمفهوم ( بور ) . وأصبح تعبير
السحابة الإلكترونية هو النموذج المقبول لوصف الأوربيتال لأنه لايمكن تحديد مكان وسرعة الإلكترون معاً في أي لحظة لكونه جسيم مادي يسلك في تحركه سلوك الموجات .

مفهوم السحابة الإلكترونية : ( الأوربيتال )

تعبر عن المنطقة من الفراغ حول النواة التي يزيد فيها احتمال تواجد الإلكترون .



المدار بمفهوم " بور " والأوربيتال بمفهوم النظرية الموجيه

المدار بمفهوم (بور) هو خط دائري وهمي مستوى يدور فيه الإلكترون في اتجاه معين حول النواة .

الأوربيتال بمفهوم النظرية الموجيه
هو اصطلاح للتعبير عن احتمال تواجد الإلكترون في منطقة ما في الفراغ
المحيط بالنواة وهو ما أطلق علية حديثاً أسم " السحابة الإلكترونية " وهي
منطقة تقع في الفراغ المحيط بالنواة يزداد فيها احتمال وجود الإلكترون









أعرض عن الجاهل السفيه.....فكل ماقال فهو فيه
ماضر بحر الفرات يوما .....إن خاض بعض الكلاب فيه



ملكتمونى رخيصا...فانحط قدرى لديكم
فأغلق الله بابا ...منه دخلت إليكم
وحقكم ما عرفتم...قدر الذى فى يديكم
حتى ولا كيف أنتم ...ولا السلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
علوم(2) اعدادى علم الكمياء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب منية سندوب :: شبابنا :: واحة الأسرة-
انتقل الى: