منتدى شباب منية سندوب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الجمعة 03 يوليو 2009, 11:41 pm

أبدأ بخير بداية معكم في هذا الموضوع الخطير بقول الله تعالي
يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً ( ([1])
فالزواج نعمة ربانية ومنحة إلهية، به يجتمع الزوجان على ما أباح الله ويشرعان في تأسيس بيت مسلم تظلله نسمات الإيمان وتحوطه عناية الرحمن.
وهو نعمة من نعم الله التي امتن بها على عباده وجعله من آياته قال تعالى وَمِنْ ءايَـٰتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوٰجاً لّتَسْكُنُواْ إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِى ذَلِكَ لايَـٰتٍ لّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ( ([2]) وكلما كان الزواج ومظاهره وما يحف به قريباً من السنة بعيداً عما حرم الله كان أحرى بتطبيق الهدي النبوي، وكان الزوجان أقرب إلى التوفيق بإذن الله، ولكن المتأمل في واقع كثير من حفلات الزواج يرى ويسمع الكثير من المخالفات والمنكرات التي تحصل لدى بعض المسلمين، مما يصيب الغيور بحيرة وأسى حين تتحول مناسبة الزواج والفرح إلى ترح بارتكاب معصية الله ومخالفة أمره وأمر رسوله ، وقد قال الله تعالى فَلْيَحْذَرِ ٱلَّذِينَ يُخَـٰلِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَن تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ( ([3])
بالشكر والإيمان تدوم النعم، وبالكفر والعصيان تحل النقم، فحافظوا على نعم الله التي بين أيديكم يدومها الله عليكم ، واحذروا كل الحذر من كفر النعم فيذهبها الله من بين أيديكم ، يقول الله تعالى لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ ( ([4]) ويقول عز وجل : )وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا تُحْصُوهَا إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَحِيمٌ ( ([5])
وللحديث بقية طبعاً إن شاء الله


عدل سابقا من قبل الشيخ أحمد فوزي فارس في الأربعاء 26 أغسطس 2009, 10:36 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الجمعة 03 يوليو 2009, 11:43 pm

أكمل معكم أيها الأحبة فأقول:

هدف الزواج في الإسلام :

فالزواج راحة وسكن واطمئنان ، فالزوج لا يجد من يبث له همومه من أهل الدنيا إلا زوجته ، والزوجة كذلك ، فكل منهما سكن لصاحبه ، وبيت يضع فيه رحاله ، فالحياة الهانئة أيها الإخوة المؤمنون ضرورة من ضرورات الحياة ؛ ليستقر المجتمع ويحصل النماء والبناء ويتفرغ الخلق للعبادة والعمارة، والنفس البشرية قد جبلت على أن تسكن وتطمئن إلى نفس أخرى، لذا قال الله تعالى في معرض ذكر نعمه الوفيرة وآياته الكثيرة: )وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ( ([6])

نعم، أزواجا لتسكنوا إليها، ولم يقل : لتسكنوا معها ، فهو دليل على أن الزواج سكن واستقرار وهدوء وراحة بال.

وفي الصحيحين من حديث عبد الله بن مسعود أن النبي r قال: يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ مَنْ اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ ([7]) فالزواج من سنن المرسلين وهدي الصالحين . وانه مما يشرح القلب ، وتطيب به النفس عندما نسمع ونرى ذلك البناء العظيم الذي سيبدأ بنيانه، وأهله يعدون العدة لإقامته ، وكيف لا يكون عظيماً والله سبحانه قد تفضل به منة وإنعاما؟! بل حث عليه، ونبيه وجه إليه صيانة للإنسانية به يُقطع الشر، ويَشيع الطهرُ، ويُحفظ الفرج، ويُغض البصر.

لقد شرع الزواج لتحقيق غايات نبيلة، وأهداف سامية، شرع لتحصين الفروج وغض الأبصار، وتحقيق الاستقرار النفسي والعاطفي ، وبناء مجتمع إسلامي يعبد الله ويعمر الكون ، ومن هنا جاءت أهمية الزواج في الإسلام والعناية بالأسرة ، فرّغب الشرع في الزواج وحث على تيسيره وتسهيل طريقه ، ونهى عن كل ما يقف في سبيله أو يَعُوق تمامه ، فأمر الله به في قوله : )فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً ( ([8]) وقال : )وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِه( ([9]) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الجمعة 03 يوليو 2009, 11:45 pm

واقع أليم :

في مثل أيام الإجازات تكثر الزيجات، فلله الحمد والمنة، لكن المقام وحال كثير من الناس يستوجب العظة والذكرى، أصبحنا نشاهد أشياء يندى لها الجبين خجلا ويقشعر لها البدن أسفاً وحزنا من منكرات وخطيئات، تعج بها أفراحنا وتمحق بركة أعراسنا من بعدنا عن شرع ربنا، وهدي حبيبنا r .... . فدعونا عباد الله نتحسس الداء، علنا نتوب ونستغفر ونعرف وننكر ونحذر، علّ الله أن يرحمنا ويسبغ نعمه علينا ولا يؤاخذنا بما فعل السفهاء منا.فلقد ظهرت في المجتمع صـور من الخلل الأخـلاقي تجلى في مظـاهر عديدة من المخالفـات الشرعيـة، يصعب حصرها، والمجتمع يصطلي بلظى آثارها وأخطارها ولست في سياق الحصر والعد، وإنما أشير إلى جانب من جوانب حياتنا، تجلى فيه ذلك الخلل وكان لسلطان العادات والتقاليد عليه أثر بالغ ، ذالكم هو: منكرات الأفراح .



منكرات الأفراح .

كما ذكرت لقد شرع الزواج لتحقيق غايات نبيلة، وأهداف سامية، شرع لتحصين الفروج وغض الأبصار، وتحقيق الاستقرار النفسي والعاطفي، وبناء مجتمع إسلامي يعمر الكون ويعبد الله، لكن الزواج في عصرنا تحول بفعل العادات والتقاليد وحب المظاهر إلى عنت وعناء، بدلا من تحقيق السعادة والهناء .

أيها الأحبة : إن الزواج في عصرنا تحكمه عادات وتقاليد، جعلت منه غاية يصعب الوصول إليها، وجنة لا يصلها الإنسان إلا بدين يُورِّث الهمّ بالليل، والذل بالنهار.

وإن من منكرات الأفراح تنبعث روائح السفه والتفاهات فقد نشأت سلوكيات ينم عن خلل أخلاقي في المجتمع، وتنذرك بانهيار في المبادئ والقيم: كلام محظور، وغناء ساقط، ، ورفع للأصوات وبظهور موجة من الملابس الفاضحة، الكاشفة .

إخواني وأخواتي: زواج هذا العصر محفوف بمجموعة من المخالفات الشرعية، التي تتنافى مع مقاصده وغاياته عبر سلسلة من المنكرات

وهذه المنكرات للأسف يقع فيها الكثير إلا ما رحم الله نذكر منها:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الجمعة 03 يوليو 2009, 11:48 pm

أولاً: غلاء المهور:

لقد فرض الشرع المهر للزوجة منحة وتقديراً، تحفظ عليها حياءها وتعبر عن تكريم الزوج لها، ورغبته فيها، إلا أنه من جانب آخر حث على يسره وخفته.

ولكننا نجد بأن الشباب يفرض عليهم مهور عالية، وشروط قاسية، فيصبح الشاب رهين مهين، إما هم الزواج بتكاليفه الباهظة، أو هم مواجهة تيار هائج من الفتن والمغريات والشهوات.

وهذا مخالف لهدي النبي r ففي الحديث قَالَ رَسُولُ اللَّهِ r : خَيْرُ النِّكَاحِ أَيْسَرُهُ ([10]). وخطب عمرt فقال: أَلَا لَا تُغَالُوا بِصُدُقِ النِّسَاءِ فَإِنَّهَا لَوْ كَانَتْ مَكْرُمَةً فِي الدُّنْيَا أَوْ تَقْوَى عِنْدَ اللَّهِ لَكَانَ أَوْلَاكُمْ بِهَا النَّبِيُّ r مَا أَصْدَقَ رَسُولُ اللَّهِ r امْرَأَةً مِنْ نِسَائِهِ وَلَا أُصْدِقَتْ امْرَأَةٌ مِنْ بَنَاتِهِ أَكْثَرَ مِنْ ثِنْتَيْ عَشْرَةَ أُوقِيَّةً ([11]).

عباد الله:إن المغالاة في المهور، والغلو في الشروط، وعدم تيسيرها أنتجت أسوأ العواقب، فتركت البنات العذارى عوانس وأيامى، في بيوت آبائهن يأكلن شبابهن، وتنطوي أعمارهن سنة بعد سنة، وتعذر النكاح على جمهور الشباب بل تعسر فعزفوا عنه

رغم رغبتهم فيه، وحاجتهم له. ومن الناس من يتشترط ويتمطط في المهر مما يجعل العريس يولي هارباً فنقول لمثل هذا هلا اشتريت سعادة ابنتك بجنيهات معدودة تعين بها زوج ابنتك الذي لا ينسى لك ذلك وتسعد بها ابنتك وتعينها على العفاف؟

والنبي r يقول فيما رواه الترمذي عن أبي هريرة t قال: قال رسول الله r إن النبي r قال: إِذَا خَطَبَ إِلَيْكُمْ مَنْ تَرْضَوْنَ دِينَهُ وَخُلُقَهُ فَزَوِّجُوهُ إِلَّا تَفْعَلُوا تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الْأَرْضِ وَفَسَادٌ عَرِيضٌ ([12])، وروى الترمذي أيضا عَنْ أَبِي حَاتِمٍ الْمُزَنِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ r إِذَا جَاءَكُمْ مَنْ تَرْضَوْنَ دِينَهُ وَخُلُقَهُ فَأَنْكِحُوهُ إِلَّا تَفْعَلُوا تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الْأَرْضِ وَفَسَادٌ ، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَإِنْ كَانَ فِيهِ ؟ قَالَ: إِذَا جَاءَكُمْ مَنْ تَرْضَوْنَ دِينَهُ وَخُلُقَهُ فَأَنْكِحُوهُ ثَلَاثَ مَرَّاتٍ . ([13])

والبعض الآخر يأخذ مهراً معقولاً لكن بعد العقد تنشط أم الفتاة كحية مسعورة تود أن تنشب أنيابها في جسد العريس لتمتص دمه فهي تتدخل في الأثاث ونوعه وصفته وفي الشقة وكبرها ولونها ثم تختم تلك المطالب بطامة كبرى الفرح في صالة كبيرة فخمة ومغنية مشهورة وغيرها..،وتضعف شخصية الأب أمام الأم وإصرارها فلا يجد العريس من مهرب سوى طلاق البنت والابتعاد عن تلك الأسرة فتصبح المسكينة مطلقة وهي لم يُدخل بها وكم هي عظم جناية أهلها عليها إذ أضافوا إليها منفراً جديداً من الزواج منها وهو لقب مطلقة. وبهذا يعلم مدى شؤم مخالفة هدي النبي r .

ألا فاتقوا الله أيها الأولياء.. اتقوا الله أيها الأولياء.. لا تثقلوا كواهل الشباب بالديون ، وتحرموهم مما أحل الله ، أوليس هدف كل والد أن يعيش ابنه وبنته حياة سعيدة ؟؟ إذاً لما هذا التعقيد والتكلف ..

فالقضية - أيها الغيورون- قضية فضيلة أو رذيلة ، ومن المؤسف أن يصل بعض الشباب إلى سن الثلاثين والأربعين وهو لم يفكر بعد في موضوع الزواج ، وما انفتحت أبواب الفساد إلا لما وضعت العراقيل أمام الراغبين في الزواج ، بل لم ينتشر الانحلال والدعارة وما قبل ذلك من المعاكسات والمغازلات والعلاقات المشبوهة ، إلا بسبب تعقيد أمور الزواج ، لا سيما مع غلبة ما يخدش الفضيلة ، ويقضي على العفة والحياء ، مما يرى ويُقرأ ويسمع ، مع ألوان الفساد الذي قذفت به المدنية الحديثة ، وحدث عما تبثه القنوات الفضائية ، التي تفجر براكين الجنس ، وتزلزل ثوابت الغريزة ، وتوجه ضد قيم الأمة وأخلاقها ، فإلى الله المشتكى ، ولا حول ولا قوة إلا بالله .

وهذه أولي المنكرات الموجودة وهناك منكرات أخرى شارك معنا في طرح هذه المنكرات وسنكمل معكم إن شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
yaso
منياوى أصيل
منياوى أصيل


الإسم : yassen
الإقامة : mansoura
نقاط التميز : 7392
عدد المشاركات : 3453
ذكر
العمر : 28
العمل : Director of the company workers cassette Islamic Mansoura
تاريخ التسجيل : 16/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   السبت 04 يوليو 2009, 2:01 am

يا اخى الفاضل كبر الخط شــــــــــــــوية الله يكرمك

مشكوووووووووووور اخى........جزاك الله خيراا..............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
hawas
شخصية هامة
شخصية هامة


نقاط التميز : 4387
عدد المشاركات : 1701
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 21/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   السبت 04 يوليو 2009, 9:01 am

جزاك الله خيرا
يا شيخ احمد






دعاء فك الكرب

لا اله الا الله الحليم الكريم
لا اله الا الله العلى العظيم
لا اله الا الله رب السماوات السبع
ورب العرش العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الأربعاء 08 يوليو 2009, 2:11 pm

نكمل موضوع منكرات الأفراح .......... من منكرات الأفراح أيضاً:

ثانياً: الإسراف والتبذير:

من منكرات أفراحنا، وهي تلك الصور المؤلمة للتبذير والإسراف، والتي تجاوزت الحدود مما ينذر بعقاب إلهي لإخوان الشياطين،) إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُوراً ( مظاهر من الإسراف والبذخ ابتداء من:

بطاقات الدعوة والمغالاة فيها شكلاً ، ومضموناً ، وعدداً ، وطباعة، والتباهي والتفاخر، وانتهاء بحفلات الأفراح التي تزيد أجرتها على مهر شاب يصارع طوفان الشهوة، ومرارة التباهي والتفاخر الممقوت، هذا مع ما يبذل لأجل اللهو والطرب، بل تطور الأمر ببعضهم إلى إقامة حفلات الزفاف في صلات الأفراح بمبالغ طائلة، مع إمكانية إقامتها في ما هو أرخص وأجود، إنما هي المظهرية الزائفة، والتمدن الكاذب. إسراف في المآكل والمشارب وخاصة عند النساء ، ومن بعدهن الرجال، ثم لا يدعى إلى هذه الوليمة إلا الأغنياء فحسب، وهذا الصنيع مذموم فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ t أَنَّهُ كَانَ يَقُولُ: شَرُّ الطَّعَامِ طَعَامُ الْوَلِيمَةِ يُدْعَى لَهَا الْأَغْنِيَاءُ وَيُتْرَكُ الْفُقَرَاءُ



أمم تتباهى بأطعمتها نوعا وكما، وترمي بزائدها، وإخوانها في العقيدة والدين في مشرق الأرض ومغربها في فلسطين ، والعراق وفي كل مكان من أرض المسلمين...... . يبحثون عن فتات الخبز، ألم تروا ألم تقرؤوا عن حال المسلمين في غزة ؟! أين نحن؟! وأين هم؟! وبماذا سنجيب ربنا عنهم؟!

عباد الله: اخشوا عقوبة الله وغضبه ، فأمره بعد الكاف والنون ، وما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال. اثنان وعشرون آية في القرآن يعيب الله فيها المسرفين وكفــاك : ) وَأَنَّ الْمُسْرِفِينَ هُمْ أَصْحَابُ النَّار ِ(

وإن ما نراه من صور التباهي والتنافس المذموم في حفلات الزواج ، لهو جريمة في حق المجتمع وفي حق كل مسلم هذا في وقت يعاني فيه إخوان لك من فقر مدقع، وجوع مطبق ، أفلا نخشى عقاب الله .

بعد أن يعزم القوم عقدة النكاح ، تبدأ سلسلة أخرى من المنكرات والتجاوزات ، فباسم الزواج والأفراح كل شيء مباح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عادل العباسي
منياوى فعال
منياوى فعال


الإسم : عادل ماهر العباسي
الإقامة : إحدى الدول العربيه
نقاط التميز : 172
عدد المشاركات : 73
ذكر
العمر : 36
فصيلة الدم : O+
تاريخ التسجيل : 11/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الأربعاء 08 يوليو 2009, 8:31 pm

جزاك الله خيرا يا شيخ أحمد
موضوع رائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
abo_medo2008
شخصية هامة
شخصية هامة


نقاط التميز : 2505
عدد المشاركات : 1254
ذكر
العمر : 39
العمل : مدرس انجليزى
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الإثنين 20 يوليو 2009, 3:11 am

الموضع طويل جدا بس
عندك حق يا ا / أحمد
حاجات كتير فى أفراحنا و الاستعداد لها
محتاجه تتغير
بارك الله فيك











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو كريم
منياوى على حق
منياوى على حق


نقاط التميز : 5196
عدد المشاركات : 1638
ذكر
العمر : 41
العمل : مدرس لغة عربية
تاريخ التسجيل : 05/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الإثنين 20 يوليو 2009, 10:06 pm

بارك الله فيك يا شيخ أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الأحد 26 يوليو 2009, 11:20 am



جزاكم الله خيرا على المرور
وحاول أن يكون لكل واحد منا دور إجابي مع من يعرفه
والدال على الخير كفاعله
وللحديث بقيه في المرات القادمة
بإذن الله


عدل سابقا من قبل الشيخ أحمد فوزي فارس في الأحد 26 يوليو 2009, 11:30 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الأحد 26 يوليو 2009, 11:25 am



نكمل معكم الموضوع عن منكرات الأفراح

ثالثاً : الكوافير :

ومن منكرات الأفراح : الذهاب إلى محلات تصفيف الشعر ووضع المساحيق وهي ما تسمّى ( بالكوافير) ، فتدخل المرأة في مكان لا يؤمَن عليها فيه ، وكثيراً ما يكون رجل والعياذ بالله ، بل قد تصوَّر وهي لا تعلم ، وتفعل أشياء حرمها الله منها حلق ما يحرم حلقه من الشعر ، فتزيل المرأة حواجبها وهذا هو النّمص ، وقد صح عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بن مسعود قَالَ : لَعَنَ اللَّهُ الْوَاشِمَاتِ وَالْمُسْتَوْشِمَاتِ وَالنَّامِصَاتِ وَالْمُتَنَمِّصَاتِ وَالْمُتَفَلِّجَاتِ لِلْحُسْنِ الْمُغَيِّرَاتِ خَلْقَ اللَّهِ . ([17])

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الأحد 26 يوليو 2009, 11:27 am

رابعاً : المنصة ( الكوشة ) :

ومن منكرات الأفراح : ما يسمى المنصة ( الكوشة ) وهى الطامة الكبرى في أفراحنا ، وهى بيت القصيد ، وهو جلوس العروسين في مكان عال بمرأى جميع الناس الحاضرين ، وأصبح هذا الوضع المؤسف هو الأصل في أفراحنا ، والذي لم يفعله رمي بالتزمت والرجعية وإنا لله وإنا إليه راجعون ، وهى تجر علينا الوبال ، والأمور الكثير التي حرمها الله بدافع التمدن ، والتحضر ، والفرح ومن هذه الأشياء :

1- ظهور عورة الزوجة أمام الناس وجميع الحضور، وعدم الالتزام بالحجاب الشرعي، ولبس الضيق من اللباس، ولبس ما يكشف العورة.

أيها الناس: فرض الله تعالى الحجاب على المرأة المسلمة تكريما لها ، وحفاظاً على مكانتها السامية من أن تمس بسوء من الفساق و أشباه الرجال . كما أن الحجاب يمنع من وقوع الرجال في فتنتهن ، و يحفظهن من الأذى المترتب على ذلك . ففي الإسلام يجب على كل امرأة مسلمة أن تلبس الحجاب الشرعي أمام الرجال الأجانب ، و هم جميع الرجال باستثناء المحارم .

والسؤال هنا كيف يعرض الرجل زوجته أمام الناس يتفرجون عليها ، وينظرون إلى عورتها ، وقد أطلق كل واحد منهم العنان لعينة ينظر إليها ، وإلى مفاتنيها ، أين النخوة ؟ أين الحياء ؟ أين الغيرة ؟ ألا تخافون انظروا إلى حديث أَبي هُرَيْرَةَ أن النَّبِيِّ قَالَ : إِنَّ اللَّهَ يَغَارُ وَغَيْرَةُ اللَّهِ أَنْ يَأْتِيَ الْمُؤْمِنُ مَا حَرَّمَ اللَّهُ . ([18])وأي حرام هذا وقد قدم زوجته إلى الناس على طبق من ذهب متجملة ، متعطرة ، متزينة ، ينهشون في لحمها بعيونهم بدافع التمدن ، والفرح والسرور، والسعادة، وأنها ليلة العمر وإنا لله وإنا إليه راجعون . أما علمتم أيها الأحبة قول النبي في الحديث الذي ورد عن حذيفة قال : قال رسول الله : النظرة سهم من سهام إبليس مسمومة . ([19]) وبكل نظرة نظرها إنسان تأخذ أنت أيضاً ذنب مثله لأنك قد هيأت له هذه المعصية .

أيها الأحبة : أما علمتم قول رسول الله : مَنْ سَنَّ فِي الْإِسْلَامِ سُنَّةً حَسَنَةً فَلَهُ أَجْرُهَا ، وَأَجْرُ مَنْ عَمِلَ بِهَا بَعْدَهُ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْءٌ، وَمَنْ سَنَّ فِي الْإِسْلَامِ سُنَّةً سَيِّئَةً كَانَ عَلَيْهِ وِزْرُهَا ، وَوِزْرُ مَنْ عَمِلَ بِهَا مِنْ بَعْدِهِ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَيْءٌ. ([20]).

2- الاختلاط : ودخول الرجل وهو أجنبي وجلوسه بين النساء، وكذلك مرافقة أقاربه وأقارب الزوجة واختلاطهم بالنساء، وربما يرقصون بين النساء وربما دخل المصورون والمصورات لالتـقاط الصـور التذكـارية للـعروسين وللـعائلة وهـو كـذلك منـكر

وحذر النبي من ذلك ، فعَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ قَالَ : إِيَّاكُمْ وَالدُّخُولَ عَلَى النِّسَاءِ ، فَقَالَ رَجُلٌ مِنْ الْأَنْصَارِ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَفَرَأَيْتَ الْحَمْوَ ؟ قَالَ: الْحَمْوُ الْمَوْتُ ([21]) والمراد بالحمو هو: أخو الزوج ، فما بالك بعموم الناس .

وكم من المصائب حدثت فهدمت البيوت، وانتهكت الأعراض بحجة نحن أقارب ... نحن إخوه... نحن أحباب...نحن أصدقاء... نحن ستر وغطاء على بعضنا ...مخالفين بذلك شرع ربنا ، وسنة نبينا .

3- الغناء الفاحش : وهذه هي البلية العظمى والطامة الكبرى إحياء حفلة الزفاف بالغناء الماجن المصاحب لآلات العزف المحرمة، بل وتستقدم بعضهم الفرق الغنائية لذلك، كلمات ماجنة وعبارات ساقطة، دعوات مبطنة للرذيلة، وإخلال على رؤوس الأشهاد بالفضيلة، ومكبرات أصوات تسمع صوتها يخرق الجدران ويدوي في الآذان بكلمات الهوى والحب والشيطان.

وكذلك الرقص من المنكرات وهو أشد وأنكى من الغناء، لأن فيه عجب وفيه كبر وفيه خيلاء، والله سبحانه وتعالى لا ينظر إلى المختال بعين رحمة أبدا، يقول الله عز وجل: وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ {وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ([22]) .

والأدهى من ذلك أن بعض النساء يقمن بالرقص أمام الرجال والعياذ بالله . أيها الأحبة ثبت في صحيح مسلم عن أبي هريرة أنه قال: قال رسول الله : عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : صِنْفَانِ مِنْ أَهْلِ النَّارِ لَمْ أَرَهُمَا قَوْمٌ مَعَهُمْ سِيَاطٌ كَأَذْنَابِ الْبَقَرِ يَضْرِبُونَ بِهَا النَّاسَ ، وَنِسَاءٌ كَاسِيَاتٌ عَارِيَاتٌ مُمِيلَاتٌ مَائِلَاتٌ رُءُوسُهُنَّ كَأَسْنِمَةِ الْبُخْتِ الْمَائِلَةِ ، لَا يَدْخُلْنَ الْجَنَّةَ ، وَلَا يَجِدْنَ رِيحَهَا، وَإِنَّ رِيحَهَا لَيُوجَدُ مِنْ مَسِيرَةِ كَذَا وَكَذَا. ([23]) فقوله : كاسيات عاريات يعني أن عليهن كسوة لا تفي بالستر الواجب إما لقصرها أوخفتها أو ضيقها .

4- مرتع للشباب الباحث عن الرذيلة : ولا سيما مع غلبة ما يخدش الفضيلة، ويقضى على العفة والحياء ، ويسبب ذلك السهر الطويل ليلة الزفاف، بل ولربما صلى الناس وهؤلاء في لهوهم سادرون، وإن ذهبوا فقرب الفجر فهم في فرشهم خامدون، وعن صلاة الفجر معرضون، وذهب العريس وأهله، والعروسة وأهلها وقد تحملوا وزر جميع من حضر، من غير أن ينقص من أوزارهم شيئاً كما ذكرنا في الحديث . وَمَنْ سَنَّ فِي الْإِسْلَامِ سُنَّةً سَيِّئَةً كَانَ عَلَيْهِ وِزْرُهَا ، وَوِزْرُ مَنْ عَمِلَ بِهَا مِنْ بَعْدِهِ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَيْءٌ.

5- مرتع للبلطجية : وهذه أيها الأحبة مصيبة أخرى وطامة كبرى، تحدث في أفراحنا إذا تم الفرح على غير شرع الله ، وهدي النبي فهو فرصة لتجميع البلطجية يحملون معهم : السيوف ، والسنج ، والمطاوي ... ويقومون بالرقص أمام الفتيات، والراقصات، ويفعلون أشياء يندى لها الجبين خجلا ، ويقشعر لـها البـدن أسفاً وحزناً، ويخدش الحياء، ويتصـارعون في لفت نظر الفتيات والنساء إليهم، وتقوم المشاجرات، والمشاحنات، والضرب، والسب ، واللعن، فتسيل الدماء ، وينقلب الفرح إلى حزن، وإذا بالفرح ينتهي في قسم الشرطة ، ويبدأ الزوج والزوجة حياتهم بصورة مشينة ، ولا حول ولا قوة إلا بالله .

وعموماً أيها الأحبة: صعود الزوج مع زوجته على المنصة أمام النساء ينم عن قلة الحياء ، وسوء الأدب ، فنجد أن بعض الناس قد نزع الحياء من وجهه ، وكاد أن ينحل من الدين برمته ، وربما قبلها أمام الناس ، وربما فعل معها أموراً أقبح من ذلك وأفظع ، مما قد يحرك نزوة الحاضرات ، ولا يخفى على ذوي الفطرة السليمة والغيرة الدينية ، ما في هذا العمل من الفساد الكبير، وتمكن الرجال الأجانب من مشاهدة الفاتنات المتبرجات ، وما يترتب على ذلك من العواقب الوخيمة كما ذكرنا .

6- والأدهى من ذلك تصوير حفل النساء بالفيديو أو بآلات التصوير : ثم يتداوله الناس مما يكشف عورات المسلمين، ويجر من المصائب ما لا يعلمه إلا الله . هذا والتصوير أشد من أن تصف المرأة المرأة لزوجها، وقد نهى الرسول أن تصف المرأة المرأة لزوجها، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ : لَا تُبَاشِرُ الْمَرْأَةُ الْمَرْأَةَ فَتَنْعَتَهَا لِزَوْجِهَا كَأَنَّهُ يَنْظُرُ إِلَيْهَا . ([24])

فما ظنك بهذه الصور إذا رآها الرجل، فهذه فلانة وهذه زوجة فلان وهذه ابنة فلان ، ثم أصحاب محلات التصوير ألا يخشى أن يقوموا بنشر هذه الصور إما عن طريق بيعها أو على أقل حال ينظرون إليها هم وأصحابهم حيث يراها القاصي والداني .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
yaso
منياوى أصيل
منياوى أصيل


الإسم : yassen
الإقامة : mansoura
نقاط التميز : 7392
عدد المشاركات : 3453
ذكر
العمر : 28
العمل : Director of the company workers cassette Islamic Mansoura
تاريخ التسجيل : 16/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الثلاثاء 28 يوليو 2009, 1:30 am

مشكوووووووووووور مرة تانية اخ احمد بس ياريت تكبر الخط ها........
ربنا يكرمك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشيخ أحمد فوزي فارس
منياوى متميز
منياوى متميز


نقاط التميز : 765
عدد المشاركات : 331
ذكر
العمر : 41
تاريخ التسجيل : 27/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام   الثلاثاء 28 يوليو 2009, 3:02 pm

نكمل معكم الموضوع



خامساً : نشر أسرار الزوجية :

ومن منكرات الأفراح : نشر أسرار الزوجية ، فبعد الزواج تجتمع النساء مع هذه المرأة في يوم العرس أو بعده بيوم أو يومين يجتمع الرجال مع الزوج ويبدأ يقص عليهم بطولاته وهي تقص عليهن ما حدث في تلك الليلة ، وهذا أمر منكر وخطير وينبغي أن نتفطن له ،

عن أَسْمَاءُ بِنْتُ يَزِيدَ أَنَّهَا كَانَتْ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ وَالرِّجَالُ وَالنِّسَاءُ قُعُودٌ عِنْدَهُ فَقَالَ : لَعَلَّ رَجُلًا يَقُولُ مَا يَفْعَلُ بِأَهْلِهِ ، وَلَعَلَّ امْرَأَةً تُخْبِرُ بِمَا فَعَلَتْ مَعَ زَوْجِهَا فَأَرَمَّ الْقَوْمُ فَقُلْتُ إِي وَاللَّهِ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّهُنَّ لَيَقُلْنَ وَإِنَّهُمْ لَيَفْعَلُونَ ، قَالَ : فَلَا تَفْعَلُوا فَإِنَّمَا ذَلِكَ مِثْلُ الشَّيْطَانِ لَقِيَ شَيْطَانَةً فِي طَرِيقٍ فَغَشِيَهَا وَالنَّاسُ يَنْظُرُونَ . ([25])

إذاً أنت لا تريد أن تكون شيطاناً لقي شيطانه فغشيها والناس ينظرون، إذا لا تفشي هذه الأسرار ولا تجعلها مجالاً للضحك وتقص على الرجال ما فعلت، وكذلك المرأة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الزواج ومنكرات الأفراح في هذه الأيام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب منية سندوب :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: