منتدى شباب منية سندوب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وتسألني متى تغضبْ ؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nouranwr
المدير العام
المدير العام


الإسم : فاروق نشأت شريف محمد ناصر
الإقامة : منية سندوب
نقاط التميز : 3522
عدد المشاركات : 1800
ذكر
العمر : 31
العمل : شركة مصر لإنتاج الأسمدة ( موبكو )
فصيلة الدم : A+
تاريخ التسجيل : 17/06/2008

مُساهمةموضوع: وتسألني متى تغضبْ ؟!   الثلاثاء 03 مارس 2009, 2:10 am

أعيرونا مدافعَكُمْ ليومٍ... لا مدامعَكُمْ


أعيرونا وظلُّوا في مواقعكُمْ








بنو الإسلام! ما زالت مواجعَنا مواجعُكُمْ

مصارعَنا مصارعُكُمْ






إذا ما أغرق الطوفان شارعنا

سيغرق منه شارعُكُمْ













يشق صراخنا الآفاق من وجعٍ

فأين تُرى مسامعُكُمْ؟!










* * *



ألسنا إخوةً في الدين قد كنا .. وما زلنا

فهل هُنتم ، وهل هُنّا








أنصرخ نحن من ألمٍ ويصرخ بعضكم: دعنا؟






أيُعجبكم إذا ضعنا؟

أيُسعدكم إذا جُعنا؟

وما معنى بأن «قلوبكم معنا»؟

لنا نسبٌ بكم والله فوق حدودِ

هذي الأرض يرفعنا

وإنّ لنا بكم رحماً

أنقطعها وتقطعنا؟!

معاذ الله! إن خلائق الإسلام

تمنعكم وتمنعنا

ألسنا يا بني الإسلام إخوتكم؟!

أليس مظلة التوحيد تجمعنا؟!

أعيرونا مدافعَكُمْ

رأينا الدمع لا يشفي لنا صدرا

ولا يُبري لنا جُرحا













أعيرونا رصاصاً يخرق الأجسام


لا نحتاج لا رزّاً ولا قمحا

تعيش خيامنا الأيام

لا تقتات إلا الخبز والملحا

فليس الجوع يرهبنا ألا مرحى له مرحى

بكفٍّ من عتيق التمر ندفعه

ونكبح شره كبحاً

أعيرونا وكفوا عن بغيض النصح بالتسليم

نمقت ذلك النصحا




أعيرونا ولو شبراً نمر عليه للأقصى

أتنتظرون أن يُمحى وجود المسجد الأقصى






وأن نُمحى

أعيرونا وخلوا الشجب واستحيوا

سئمنا الشجب والردحا










######










وتسألني متى تغضبْ ؟!
لأقصانا إذا يُغصَبْ ؟!


وتعجبُ ؟!


منكَ فلتعجبْ !!














* * *


"حداثيٌّ " أنا .. لكنْ فخَرتُ بأنني عربي !


أنا أقفو أبا جهلٍ .. وأستوحي أبا لهبِ !







مسيلمةٌ غدا جدّي .. ويا فخري بذا النسبِ !


ويافخري! فمُرضعتي غدتْ : حمّالة الحطبِ!





وتسألني: متى تغضبْ ؟!









وكيف سيغضبُ الثعلبْ ؟!








* * *



أنا شارونُ أعذرهُ .. وأعبد عجلَه الذهبي !







وفكري فكرُ لينين .. ولكني أنا عربي !


أنا التَّلمودُ أغنيتي .. و رأس المالِ أمنيتي









سلاحي في الوغى كأسٌ .. وساحي صدرُ فاجرةِ


سلوا الحاناتِ تعرفني .. سلوا كلَّ المواخيرِ


سلوها اليومَ تذكرني .. بأني خيرُ سِكّيرِ !





ألستُ كنتُ ترجمتُ تعاليمَ الخنازيرِ ؟!


عبيدُ الغرب ربّوني بكل وسائل الإعلامْ


على أن أعبدَ الأصنام َ ، أجفو دعوة الإسلامْ







وتسألني :متى تغضبْ ؟!


وتعجبُ ؟! منك فلتعجبْ !




* * *


مساجدُنا مزخرَفةٌ بأهوالٍ من المرمرْ !


توارى شيخُنا عنّا.. وغابتْ هيبة المنبرْ !







فلم نسمعْ سوى همسٍ لشكواهُ إذا يَزأرْ


أنا الحلّاجُ أعشقهُ ، وأهوى شيخَنا الأكبرْ


وأدعو "للطواسين " .. وأدعو " للفتوحاتِ .. "


وما أزكى الشياطين ! وما أهدى الضّلالاتِ!


وكان الشيخ وصّاني بأن أدعو لها سرّا







وقال بأننا نخشى يُسمّون الهدى كفرا


وشيخي مدّ لي كفّاً


وشيخي مدّ لي قدَما


أُقبِّلُها .. أُبجّلها .. فشيخي سيّد العُلَما


وشيخي يعشق الدولارْ


وشيخي زوّرَ الأخبارْ









وناصَرَ بدعةَ الشيطانِ ، حاربَ سنّة المختارْ

وشيخي أتقنَ الكذِبا


وأضحى سيفُه خشبا


وتسألني: متى تغضبْ ؟


فقل هل يغضبُ الأرنبْ ؟!







* * *





وبَدءُ كتابنا : (اِقرأْ ).. وقال الكلُّ : لا تقرأْ


فأين الشطُّ والمرفأْ ؟!


وأين تريدني ألجأْ؟!


وأين تريدني أذهبْ ؟!


لأنّا لم نعُدْ نقرأْ .. غدونا مَعشراً جُهَلا


لأنا لم نعد نقرأْ .. غدونا في الورى همَلا







لأنا لم نعد نقرأْ .. غدونا بَعدها عُمَلا


وفَصّلْنا بأيدينا لكل مجدِّدٍ كفَنا


وأنشأنا بأيدينا هنا قبراً .. هنا وثَنا





وتطمعُ بعدها نغضبْ ؟!


معاذ الله أن نغضبْ !




* * *




ومَن يدري ؟!


غداً في ساعة الصّفرِ








إذا ماعاد في الفجرِ صلاحُ الدين بالنصرِ


وعاد المسجد الأقصى يعانقُ " قبّةَ النَّسرِ "









وهبَّتْ نسمة التوحيدِ والإيمان في العصرِ


وعاد الطهرُ للفكرِ .. و للفنِّ ، و للشِّعرِ









وعادت أمّةُ الإسلام حقّاً أمةَ الخيرِ


وعادت أمةُ الإيمان تسحقُ أمةَ الكفرِ







ومنْ يدري ؟!


غداً في ساعة الصِّفرِ


إذا ما لاح في المنهَجْ


لواءُ " الأوس والخزرجْ "











وهزَّ حسامَه المقدادُ ، هزَّ لواءَه مصعبْ


فقد نغضبْ .. لما يجري !


فلا تعجبْ .. ولا تعجلْ


ولا تسألْ : متى تغضبْ ؟!


مُنى عمري: بأن أغضبْ


مُنى عمري


أن أغضب


* * *











don't lose your smile .. keep it forever

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
moon light
مشرفة عامة
مشرفة عامة


نقاط التميز : 2586
عدد المشاركات : 896
انثى
العمر : 27
فصيلة الدم : B+
تاريخ التسجيل : 27/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: وتسألني متى تغضبْ ؟!   الثلاثاء 03 مارس 2009, 6:40 pm

شئ محزن جدا
ربنا يعوض صبرهم خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مصطفى عاطف حواس
منياوى نشيط
منياوى  نشيط


الإسم : mustafa atef hawas
الإقامة : منية سندوب بجوار مسجد المتولى - منزل الأستاذ/ عاطف
نقاط التميز : 436
عدد المشاركات : 123
ذكر
العمر : 22
العمل : طالب
تاريخ التسجيل : 11/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: وتسألني متى تغضبْ ؟!   السبت 21 مارس 2009, 12:13 am

]مشكور والله بس الغضب هايفيد بأيه طالما احنا قاعدين نتفرج ما حولناش نساعدهم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وتسألني متى تغضبْ ؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب منية سندوب :: شبابنا :: منتدى الصور-
انتقل الى: